مشكلة اسمرار الإبطين وحلولها

تعاني الكثير من النساء والفتيات من مشكلة اسمرار الإبطين، وللتغلب على هذه المشكلة يجب معرفة أسبابها، والتي تتلخص في:

1- إصابة المنطقة بالتهابات فطرية أو تكرر الالتهابات خاصة إذا صاحبها حكة ويكون العلاج بمضاد الفطريات وأقراص ضد الحساسية.

2- احتكاك الجلد في فترة الصيف والحر.

3- استعمال مزيلات العرق المحتوية على كحول،وتزيد كمية الكحول في البخاخ، اكثر من البلية الدوارة.

4- عدم القيام بإزالة الشعر في هذه المناطق بشكل منتظم فتصبح المنطقة موطن للفطريات والبكتيريا.

5- استخدام أساليب وأنواع غير جيدة لإزالة شعر الإبطين، مما قد يسبب الحساسية.

6- الإصابة بمرض السكري.

7- السمنة الزائدة.

 

– علاج اسمرار الإبطين:

وللتغلب على هذه المشكلة يجب معالجة الأسباب، بالإضافة إلى بعض الخطوات الفعالة للحصول على لون فاتح للإبطين:
1- إنقاص الوزن.. فزيادة الوزن لا تسبب اسمرار الإبطين فحسب، بل قد تؤدي إلى الاسمرار في جميع مناطق الثنيات في الجسم.

2- الحفاظ على المعدل الطبيعي للأنسولين في الجسم.

3- النظافة اليومية بالاستحمام وغسيل الإبطين.

4- الحفاظ على سنن الفطرة، وإزالة شعر الإبطين بالنتف.

5- التأكد من عدم وجود أي التهابات فطرية وعلاجها إن وجدت وذلك بالعرض على طبيبة الأمراض الجلدية حيث أنه لا يجوز استخدام ي كريم للتفتيح مع وجود أية التهابات سواء كانت فطرية أو غير فطرية، وبعد الشفاء يمكنك استخدام هذه التركيبة (يحضرها لك الطبيب الصيدلاني)
هيدروكوينون 5% + تريتينوين 0.1% + ديكساميثازون 0.1%، و يدهن مساء قبل النوم ويغسل جيدًا في الصباح، ويستمر الدهان لمدة لا تقل عن شهرين.

6- ارتداء ملابس قطنية مريحة، والبعد عن الملابس الضيقة التي تسبب الاحتكاك.

7- استعمال مزيلات عرق طبيعية، أو خالية من الكحول.

8- تقشير طبقة خلايا الجلد الميتة في هذه المنطقة على الأقل مرة في الأسبوع.

ويمكنك استخدام عصير ليمونة مع معلقتين من السكر في عملية التقشير عن طريق وضعهم في المكان المحدد وعمل مساج بأطراف الأصابع حتى يذوب السكر تماما حيث يعمل على سنفرة البشرة وإزالة خلايا الجلد الميتة تماما والليمون له تأثير رائع في تفتيح البشرة بشكل رائع.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *