ماهي منافع عشبة الريحان ؟

الريحان نبات صغير يعرف علميا باسمocimum basilicum. والريحان مشهور بعطره المنعش الطبيعي ورائحته الغنية بالتوابل. ويعرف الريحان جيدا حول العالم لخصائصه العلاجية الهامة ولأحتوائه على العديد من الفوائد الصحية.

على سبيل المثال، يوصي بوضع 5 أوراق ريحان يوميا في كوب الشاي، للوقاية من الأمراض وعدم زيارة الطبيب. وعشبة الريحان هي أفضل علاج لأمراض النظام العصبي والهضمي.

 

تاريخ ورمزية عشبة الريحان:
تأتي كلمة Basilicum من اللغة اليونانية وتعني “الحقيقي.” منذ آلاف السنوات، أعتبرت العديد من الحضارات الريحان ملك الأعشاب. حيث استعمل الفرس بذوره في الطب و زرع داخل المعابد في الهواء الطلق، وتحت نور الشمس. وفي مصر القديمة، بعثرت أوراق الريحان على القبور وإستعمل في صنع بلسم خاص للتحنيط.

 

المنافع الطبية لعشبة الريحان:
– مطهر، ومسكن، وضد للكآبة.

– طارد للغازات بسبب خصائصه المضادة للتشنج.

– علاج عشبي لمشاكل النظام العصبي والهضمي.

– عشبة محفزة لمجرى الدم.

– مقشع طبيعي للبلغم ومعالج للسعال المزمن والحاد.

– مسكن طبيعي للحمى (دواء يخفض الحمى).

– يحفز الغدة الكظرية والمعدة.

– مقوي وشهواني طبيعي.

– يستعمل لمعالجة مشاكل المنطقة التنفسية مثل السعال، الزكام، إلتهاب القصبات الهوائية، والربو ويحسن توزيع الدم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *